رشته حقوق

غزوه تبوک

دانلود پایان نامه

443
تاریخ
حدثنا عبد الله حدثنی أبی ثنا وکیع عن شعبه عن قتاده وابن جعفر ثنا شعبه قال سمعت قتاده المعنى عن أنس أن النبی صلى الله علیه وسلم أراد أن یکتب کتابا إلى الروم فقیل له ان لم یکن مختوما لم یقرأ کتابک فاتخذ خاتما من ورق ونقش فیه محمد رسول الله فکأنی أنظر إلى بیاضه فی کفه قال أبو عبد الرحمن قرأت على أبى هذا الحدیث وجده فأقربه وحدثنا ببعضه فی مکان آخر
‹ صفحه 180 ›
444
تاریخ
قال ثنا موسى بن هلال العبدی ثنا همام عن ابن سیر ین عن أنس ابن مالک قال تزوج أبو طلحه أم سلیم وهی أم أنس والبراء قال فولدت له بینا قال فکان یحبه حبا شدیدا قال فمرض الغلام مرضا شدیدا فکان أبو طلحه یقوم صلاه الغداه یتوضأ ویأتی النبی صلى الله علیه وسلم فیصلى معه ویکون معه إلى قریب من نصف النهار ویجئ یقیل ویأکل فإذا صلى الظهر تهیأ وذهب فلم یجئ إلى صلاه العثمه قال فراح عشیه ومات الصبی قال وجاء أبو طلحه قال نسجت علیه ثوبا وترکته قال فقال لها أبو طلحه یا أم سلیم کیه بیات بنیی اللیله قالت یا أبا طلحه ما کان ابنک منذ اشتکى أسکن منه اللیله قال ثم جاءته بالطعام فاکل وطابت نفسه قال فقام إلى فراشه فوضع رأسه قالت وقمت أنا فمسست شیئا من طیب ثم جئت حتى دخلت معه الفراش فما هو الا ان وجد ریح الطیب کان منه ما یکون من الرجل إلى أهله قال ثم أصبح أبو طلحه یتهیأ کما کان یتهیأ کل یوم قال فقالت له یا أبا طلحه أرأیت لو أن رجلا استودعک ودیعه فاستمتعت بها ثم طلبها فاخذها منک تجزع من ذلک قال لا قالت فان ابنک قد مات قال أنس فجزع علیه جزعا شدیدا وحدث رسول الله صلى الله علیه وسلم بما کان من أمرها فی الطعام والطیب وما کان منه إلیها قال فقال رسول الله صلى الله علیه وسلم فبتما عروسین وهو إلى جنبکما قال نعم یا رسول الله فقال رسول الله صلى الله علیه وسلم بارک الله لکما فی لیلتکما قال فحملت أم سلیم تلک اللیله قال فتلد غلاما قال فحین أصحبنا قال لی أبو طلحه أحمله فی خرقه حتى تأتى به رسول الله صلى الله علیه وسلم واحمل معک تمر عجوه قال فحملته فی خرقه قال ولم یحنک ولم یذق طعاما ولا شیئا قال فقلت یا رسول الله ولدت أم سلیم قال الله أکبر ما ولدت قلت غلاما قال الحمد لله فقال هاته إلى فدفعته إلیه فحنکه رسول الله صلى الله علیه وسلم ثم قال له معک تمر عجوه قلت نعم فأخرجت تمرات فاخذ رسول الله صلى الله علیه وسلم تمره وألقاها فی فیه فما زال رسول الله صلى الله علیه وسلم یلوکها حتى اختلطت بریقه ثم دفع الصبی فما هو الا ان وجد الصبی حلاوه التمر جعل یمص بعض حلاوه التمر وریق رسول الله صلى الله علیه وسلم فکان أول من فتح أمعاء ذلک الصبی على ریق رسول الله صلى الله علیه وسلم فقال رسول الله صلى الله علیه وسلم حب الأنصار التمر فسمى عبد الله بن أبی طلحه قال فحرج منه رجل کثیر قال واستشهد عبد الله بفارس
‹ صفحه 180 ›
445
تاریخ
حدثنا عبد الله حدثنی أبی ثنا یحیى عن حمید عن أنس ان النبی صلى الله علیه وسلم قال لرجل أسلم قال إنی أجدنی کارها قال وان کنت کارها
‹ صفحه 181 ›
446
تاریخ
حدثنا عبد الله حدثنی أبی ثنا یحیى بن سعید عن حمید عن أنس قال المسلمون ببدر وهو ینادى یعنى النبی صلى الله علیه وسلم یا أبا جهل بن هشام یا شیبه بن ربیعه یا عتبه بن ربیعه یا أمیه بن خلف هل وجدتم ما وعد ربکم حقا فانى وجدت ما وعدنی ربى حقا قالوا کیف تکلم قوما قد جیفوا أولا یستطیعون ان یجیبوا قال ما أنتم بأسمع لما أقول منهم
‹ صفحه 182 ›
447
تاریخ
حدثنا عبد الله حدثنی أبی ثنا یحیى عن حمید عن أنس قال لما رجعنا من غزوه تبوک قال علیه الصلاه والسلام ان بالمدینه أقواما قطعتم وادیا ولا سرتم مسیرا الا شرکوکم فیه قالوا وهم بالمدینه قال حبسهم العذر
‹ صفحه 182 ›
448
تاریخ
حدثنا عبد الله حدثنی أبی ثنا یحیى عن حمید عن أنس ان بنى سلمه أرادوا ان یتحولوا من دیارهم إلى قرب المسجد فکره رسول الله صلى الله علیه وسلم ان یعرى المسجد فقال یا بنى سلمه ألا تحتسبون آثارکم فأقاموا قال أبى أخطأ فیه یحیى بن سعید وإنما هو أن یعروا المدینه فقال یحیى المسجد وضرب علیه أبى ههنا وقد حدثنا به فی کتاب یحیى بن سعید
‹ صفحه 182 ›
449
تاریخ

مطلب مشابه :  ویژگیهای

برای دانلود متن کامل فایل این  پایان نامه می توانید  اینجا کلیک کنید