رشته حقوق

تاریخ

دانلود پایان نامه

647
تاریخ
حدثنا عبد الله حدثنی أبی ثنا یونس بن محمد ثنا حماد یعنى ابن زید عن ثابت لا أعمله الا عن أنس ان أعرابیا أتى مسجد النبی صلى الله علیه وسلم فبال فیه فقام إلیه القوم فقال لهم رسول الله صلى الله علیه وسلم دعوه لا تزرموه ثم دعا بماء فصبه علیه
‹ صفحه 226 ›
648
تاریخ
حدثنا عبد الله حدثنی أبی ثنا یونس ثنا حماد یعنى ابن زید عن ثابت عن أنس بن مالک انه قال انى لا آلو أن أصلى بکم کما کان رسول الله صلى الله علیه وسلم یصلى بنا قال فکان أنس یصنع شیئا لا أراکم تصنعونه کان إذا رفع رأسه من الرکوع انتصب قائما حتى یقول القائل لقد نسی وکان إذا رفع رأسه من السجده قعد حتى یقول القائل لقد نسی
‹ صفحه 226 ›
649
تاریخ
حدثنا عبد الله حدثنی أبی ثنا یونس ثنا حماد یعنى ابن زید عن ثابت عن أنس ابن مالک ان رجلا قال یا رسول الله متى الساعه قال وماذا أعددت لها قال لا الا انى أحب الله ورسوله قال فإنک مع من أحببت قال أنس فما فرحنا بشئ بعد الاسلام فرحنا بقول النبی صلى الله علیه وسلم انک مع من أحببت قال فانا أحب رسول الله صلى الله علیه وسلم وأبا بکر وعمر وأنا أرجو أن أکون معهم لحبی إیاهم وان کنت لا أعمل بعملهم
‹ صفحه 227 ›
650
تاریخ
حدثنا عبد الله حدثنی أبی ثنا یونس ثنا حماد عن ثابت قال ولا أعلمه الا عن أنس ان غلاما من الیهود کان یخدم النبی صلى الله علیه وسلم فمرض فاتاه النبی صلى الله علیه وسلم بعوده وهو بالموت فدعاه إلى الاسلام فنظر الغلام إلى أبیه وهو عند رأسه فقال له أبوه أطع أبا القاسم فاسلم ثم مات فخرج رسول الله صلى الله علیه وسلم من عنده وهو یقول الحمد لله الذی أنقذه بی من النار
‹ صفحه 227 ›
651
تاریخ
حدثنا عبد الله حدثنی أبی ثنا یونس ثنا حماد یعنى ابن زید عن ثابت عن أنس قال کنت ساقى القوم یوم حرمت الخمر قال وکان أبو طلحه قد اجتمع إلیه بعض أصحابه فجاء رجل فقال ألان ان الخمر قد حرمت قال فقال لی أبو طلحه أخرج فانظر قال فخرجت فنظرت فسمعت منادیا ینادى الا ان الخمر قد حرمت قال فأخبرته قال فاذهب فأهرقها قال فجئت فأهرقتها قال فقال بعضهم قد قتل سهیل بن بیضاء وهی فی بطنه قال فأنزل الله عز وجل لیس على الذین آمنوا وعملوا الصالحات جناح فیما طعموا إلى آخر الآیه قال وکان خمرهم یومئذ الفضیخ البسر والتمر
‹ صفحه 227 ›
652
تاریخ
حدثنا عبد الله حدثنی أبی ثنا یونس ثنا حماد یعنى ابن زید عن ثابت عن أنس وأیوب عن أبی قلابه عن أنس ابن مالک قال کان رسول الله صلى الله علیه وسلم فی مسیر له وکان معه غلام أسود یقال له أنجشه یحد وقال فقال رسول الله صلى الله علیه وسلم ویحک یا أنجشه رویدا سوقک بالقواریر ارفق بالقواریر قال وفى حدیث أبی قلابه یعنى النساء

مطلب مشابه :  میثاق بین المللی حقوق مدنی و سیاسی

برای دانلود متن کامل فایل این  پایان نامه می توانید  اینجا کلیک کنید